يمكن للمريض الذي يعاني من ضعف عضلة القلب أن يعيش حياة طبيعية جدًا، ويتم ذلك من خلال الاهتمام بالنظام الغذائي، وممارسة الرياضة للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب أمر لا يمكن الاستغناء عنه، ولكن جعلها عادة يومية مهم أيضًا. وهذا المريض في حاجة ماسة إلى الاهتمام بالطعام الذي يتناوله ويحتاج إلى تنظيم وجدول مواعيده. ويمكن تحقيق ذلك بسهولة من خلال اتباع النظام الغذائي والالتزام به للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب، وفي هذا المقال ستتعرف على أهم النصائح التي يجب مراعاتها.

خيارات غذائية مثالية للمريض الذي يعاني من ضعف عضلة القلب

يؤثر الطعام الذي تتناوله على وزنك وهرموناتك وصحة أعضائك. إن تناول طعام جيد وصحي يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. إليك بعض النصائح التي ستساعدك على اختيار طعامك:
  • تناول الدهون الصحية

هناك ثلاثة أنواع من الدهون:
  1. الدهون الصحية: وهي الدهون الأحادية غير المشبعة، مثل تلك الموجودة في زيت الزيتون أو الأفوكادو.
  2. الدهون المتعددة غير المشبعة: مثل تلك الموجودة في المكسرات والبذور ودهون أوميجا 3، تعتبر أيضًا من الخيارات الصحية التي ينصح بإضافتها إلى نظامك الغذائي. مثل تلك الموجودة في سمك السلمون.
  3. الدهون المتحولة: توجد في الوجبات الخفيفة والمعلبات، مثل البسكويت. ويمكنك التعرف عليه لتجنب تناوله من خلال النظر إلى المكونات الموجودة في المعلبات. إذا وجدت كلمة “مهدرجة جزئيا”، في هذه الحالة ينصح بالابتعاد عن الأطعمة المعلبة.
  • تناول الحبوب الكاملة

مثل تلك الموجودة في الخبز البني، ومعكرونة القمح الكامل، وحبوب الإفطار الغنية بالألياف، والأرز البني، والشعير. اقتصر نظامك الغذائي على الحبوب الأخرى الغنية بالألياف والكربوهيدرات. مثل: البسكويت، والذرة، والدقيق الأبيض، والوافل.“انظر: رهاب الهواء”
  • تناول الخضار والفواكه بمختلف الألوان والأشكال

فهو غني بالفيتامينات والمعادن والألياف المهمة في النظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب، وهي ضرورية لكي يقوم الجسم بوظائفه بكفاءة عالية. ويمكنك زيادة حصته في طبقك عن طريق اختيار الوصفات التي تحتوي في الغالب على الخضار. يمكن للفاكهة أيضًا أن تضيف البهجة إلى طبقك؛ ومن خلال تقطيعها ووضعها في علبة مغلقة، يمكنك تناولها كوجبة خفيفة بين الوجبات أو حتى أخذها معك للعمل.
  • تحضير اللحوم والدواجن بشكل صحيح

يجب طهي اللحوم والدواجن وتناولها وهي كاملة النضج، سواء تم طهيها بالشوي أو التحميص أو بالفرن. كلها طرق صحيحة للطهي. لكن قم بإزالة الجلد والدهون منها قبل تحضيرها.
  • استخدام الحبوب في النظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب

الفول والعدس والبازلاء والفاصوليا لذيذة أيضًا. تناوليها دائمًا في أطباقك واخلطيها مع البروتين الحيواني.
  • اختر المنتجات ذات المحتوى المنخفض من الدهون

لتقليل كمية الدهون غير الصحية التي تتناولها في نظامك الغذائي يوميًا. ويمكن تحقيق ذلك بخطوات بسيطة، مثل استبدال كوب الحليب الذي تشربه بالحليب منزوع الدسم، وإضافة الجبن منزوع الدسم إلى طعامك بدلاً من الجبن المصنوع من الحليب كامل الدسم، والتوقف عن إضافة الزبدة إلى طعامك إذا لم تكن هناك حاجة إليها.“أنظر أيضا: عشب البحر”

أهم النصائح التي يجب مراعاتها في النظام الغذائي لمرضى ضعف عضلة القلب

وإليكم 4 نصائح مهمة يجب اتباعها في النظام الغذائي لمرضى ضعف عضلة القلب:
  • تحكم في حجم طبقك حتى لا تفقد السيطرة على نفسك عند تناول الطعام، وذلك باستخدام أطباق صغيرة ونقد الأطعمة الصحية التي تساعد على ملء معدتك بأقل عدد من السعرات الحرارية.
  • قم بوضع خطة تسمح لك بتناول طعام صحي من خلال إعداد قائمة أسبوعية لوجبات الإفطار والغداء والعشاء وإضافة المكونات المذكورة إليها.
  • امنح نفسك يومًا لتحقيق أحلامك. حدد يومًا واحدًا في الأسبوع يمكنك فيه تناول كل ما تريد من الطعام والانحراف عن القاعدة.
  • تجربة بعض الأنظمة الغذائية المناسبة للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب، مثل: حمية البحر الأبيض المتوسط، وهي مثال لنظام غذائي يخفض ضغط الدم ويحافظ على مستويات الكولسترول منخفضة، أهم النصائح التي يجب مراعاتها في النظام الغذائي للمرضى مع ضعف عضلة القلب.

أطعمة يجب على مريض عضلة القلب تجنبها

يُمنع على المرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب تناول بعض الأطعمة، على سبيل المثال:
  • الصوديوم في النظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب

ينصح بالتقليل من إضافة الملح إلى الطعام، وخاصة ملح الصوديوم، لأنه يزيد من ضغط الدم ويرتبط بالعديد من المشاكل الصحية الأخرى. لذلك، حاول استخدام بهارات مختلفة عند الطهي بدلاً من ملح الصوديوم.يجب عليك أيضًا الحد من تناول الأطعمة المعلبة والمصنعة، لأنها تحتوي على مستويات كبيرة وعالية من الصوديوم. لكن إذا كنت في حاجة ماسة إليها وليس لديك الوقت الكافي لتحضير الطعام، فاختاري المعلبات التي يقال إنها تحتوي على كميات قليلة من ملح الصوديوم.وكمية الصوديوم التي يمكن تناولها يومياً دون قلق هي نصف ملعقة صغيرة.“قد يهمك: كيفية التخلص من الاكتئاب”
  • الدهون المشبعة والمتحولة

الابتعاد عن الدهون المشبعة في النظام الغذائي لمرضى ضعف عضلة القلب، مثل تلك الموجودة في: منتجات الألبان، والزبدة، والشحم، وجلود الدواجن، وزيت جوز الهند. ابتعد أيضًا عن الدهون المتحولة، مثل تلك الموجودة في: الفشار الميكروويف، والزيت النباتي، ومبيض القهوة.
  • السكر والنظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب

تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر، مثل: الشاي المحلى، والآيس كريم، والبيبسي، والبسكويت المحلى، والمعجنات المختلفة. حاول أن تحد من تناولك لهذه الأنواع من الطعام والشراب.إذا كنت تشرب المشروبات الكحولية، فقلل من تناولها؛ لأن الإفراط في تناوله يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وزيادة الوزن يعرضك للإصابة بفشل القلب، وسرعان ما تتدهور حالة الإنسان إذا كان يعاني من أي مرض في القلب. ولذلك، لا يمكن للرجال شرب أكثر من مشروبين في اليوم، بينما لا ينصح للنساء بشرب أكثر من مشروب واحد.النظام الغذائي لمرضى الروماتويد

ما هو الوزن المناسب لمرضى قصور القلب؟

لا يوجد رقم محدد يجب تحقيقه. الوزن المثالي يختلف من شخص إلى آخر، ويعتمد حسابه على طول الشخص. لكن ما يمكن قوله هو أن أي زيادة في الوزن تتجاوز الحد الطبيعي يمكن أن تشكل ضغطاً إضافياً على القلب. ولذلك، فإن الحفاظ على الوزن المناسب يحافظ على صحة القلب. وتذكر أن خسارة 10% من وزنك يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري أو أمراض القلب المختلفة.النظام الغذائي لمرضى الذئبة

ممارسة النظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب

تعتبر ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر أمراً ضرورياً في النظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب، فهي تعمل على تحسين وصول الدم إلى مختلف أجزاء الجسم وهي المسؤولة عن حاجة العضو للأكسجين. مما يؤدي إلى زيادة الكفاءة في عمل هذا العضو.بالإضافة إلى ذلك، تعمل التمارين الرياضية على خفض ضغط الدم وتقليل مستوى الكوليسترول الضار في الجسم (LDL)، الذي يسد الشرايين ويزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. تزيد ممارسة الرياضة من نسبة الكولسترول الجيد (HDL)، الذي يعمل على تحريك الترسبات الدهنية من الأوعية الدموية وبالتالي تقليل خطر الإصابة بجلطات الدم.وبالتالي فإن الجمع بين النظام الغذائي الصحي وممارسة التمارين الرياضية المختلفة يزيد من حرق الدهون. وبالتالي يقل الوزن، ونتيجة التدريب يتم بناء عضلات جديدة بدلاً من الدهون المتراكمة.ممارسة النظام الغذائي للمرضى الذين يعانون من ضعف عضلة القلب

ما هي الرياضة التي يفضل أن يمارسها هؤلاء المرضى؟

ممارسة التمارين الهوائية التي تجعلك تتنفس بعمق أكبر، وتحفز القلب على العمل بجهد أكبر، وتزيد من معدل ضربات القلب، وتزيد من حرق السعرات الحرارية. ومن أمثلة هذه التمارين: الجري والسباحة وركوب الدراجات. يوصى بالتدريب لمدة نصف ساعة حوالي 45 أيام في الأسبوع. يقوم الطبيب بوضع جدول مناسب حسب الحالة ويختار التمارين التي يقوم بها، وقد يغيرها بشكل دوري.

أضف التمارين إلى جدولك اليومي المزدحم

يمكننا أن نقدم لك بعض النصائح التي يمكنك من خلالها ممارسة رياضات معينة خلال يومك الطبيعي، على سبيل المثال:
  • السلالم بدلا من المصعد.
  • اذهب إلى العمل إذا كان هناك وقت.
  • إذا كان لديك وقت للراحة، يمكنك استخدامه للمشي.
  • اذهب إلى المقهى المفضل لديك.
  • حاول ركن سيارتك في نهاية المرآب حتى تتمكن من المشي قليلاً.
النظام الغذائي لمرضى القلب والشرايينوفي نهاية المطاف، فإن النظام الغذائي لمرضى ضعف عضلة القلب لا يمنعهم من تناول طعام معين، بل يعتمد على تناول الفواكه والخضروات والبروتينات المختلفة. الحبوب الكاملة وممارسة التمارين الرياضية تحفز عضلة القلب على العمل بجهد أكبر وتوفير الأكسجين لكل من الجسم والقلب. ويمكن إضافة هذه الرياضة إلى روتينك اليومي كما ذكرنا بخطوات بسيطة وسهلة.

مواضيع صحية أخرى قد تهمك

فوائد التوت الأسود الغذائيةفوائد الكمأة الغذائية
أضرار البطاطس الصحيةأضرار اللفت الصحية
رجيم العصر الحجريمكمل سلفورافان الغذائي
مكملات الكيرسيتين الغذائيةالنظام الغذائي للمساعدة على الحمل
فوائد الترمس الغذائيةفوائد البندق الغذائية